Site icon رفي دكار

الرئيس ماكي سال يدشن جسر “مانديلا ” بفونجونج

دشن الرئيس السنغالي ماكي صال مساء أمس جسر “فونديون” غربي البلاد، الذي كانت أعماله قد انطلقت في فبراير 2018، وبلغت كلفته المالية 45 مليار افرنك إفريقي، حوالي 77 مليون دولار.
وأطلق الرئيس صال على هذا الجسر الذي مكن من خلق 2000 منصب شغل مباشر وغير مباشر، اسم الزعيم الإفريقي نيلسون مانديلا رئيس جنوب إفريقيا الأسبق.
وقال الرئيس السنغالي في كلمة له إنه قرر أن يطلق على الجسر، اسم نيلسون مانديلا “ابن إفريقيا اللامع، ليس فقط بصفتي رئيسا للاتحاد الإفريقي، ولكن أيضا باسم صداقة الشعبين”.
وبحسب وزارة البنية التحتية السنغالية، فإن الجسر “سيقتصر الطريق إلى غامبيا وكازامانس، ولكنه أيضا سيلعب دورا مهما في فك العزلة وتطوير إمكانات فونديون”. 
وأوضح المكتب الإعلامي الحكومي أن هذا الجسر يعتبر “تتويجا لرغبة الحكومة في تزويد السنغال ببنية تحتية حديثة تفك العزلة عن مدينة فونديون وعن البلاد”.
واعتبر المكتب الإعلامي أن “هذا الجسر رافعة قوية لاستغلال الإمكانات الزراعية والاقتصادية والثقافية والسياحية القوية لمدينة فونديون ومختلف جزر سالوم وتوباكوتا، واباسي وسوكون وباسول على سبيل المثال لا الحصر”.
وسيعزز الجسر يضيف المكتب الإعلامي الحكومي “فك عزلة المناطق الطبيعية في كازامانس وسين-سالوم، كما سيقوي محور داكار- بانجول، ويطور أنشطة صيد الأسماك والسياحة، فضلا عن الولوج  إلى الصحة والتعليم”.

Exit mobile version